ربيع النساء؟

شهدت تحركات الربيع العربي مشاركة نسائية كبيرة، حيث كُن عادة يقفن جنباً إلى جنب مع الرجال في مقدمة صفوف الجبهة في أثناء المظاهرات والاعتصامات. لذا قامت وزارة الخارجية الألمانية بدعوة مدافعات عن حقوق المرأة من العالم العربي إلى رحلة تثقيفية لمدة أسبوع في العاصمة الألمانية برلين. ويشمل برنامج الزيارة محادثات مع ممثلين وممثلات عن المجتمع المدني وقطاعات العلوم والسياسة والإعلام.

وتشارك في برلين 11 ناشطة من مصر والأردن ولبنان وليبيا والمناطق الفلسطينية وسوريا في برنامج الزيارة الذي يشتمل على معلومات ومناقشات مكثفة. وتُغطي موضوعات البرنامج القضايا السياسية مثل دور المرأة في البرلمان الألماني (البوندستاج) أو عمل جماعات الضغط (اللوبي) من أجل حقوق المرأة، مروراً بإجراء محادثات مع صحفيات وإقامة فعاليات خاصة بتنمية حقوق المرأة في ألمانيا وصولاً إلى إجراء مُقابلة في أحد بيوت إيواء النساء.

مناقشات في وزارة الخارجية الألمانية

كما تستضيف وزارة الخارجية الألمانية، صاحبة الدعوة والقائمة بالتمويل، ناشطات في مجال حقوق المرأة، حيث شهد يوم الثلاثاء الماضي حلقة نقاشية عن موضوع "المرأة في الشرق الأوسط ـ بين التراث والتحول". بينما جرى نقاش يوم الخميس مع مفوض الحكومة الألمانية للحوار بين الثقافات السيد/ هاينريش كرفت عن موضوع "الربيع العربي ودور المرأة في الشرق الأدنى والأوسط".

14 أكتوبر / تشرين أول 2012   مصدر النص: وزراة الخارجية الألمانية ـ  للترجمة والتحرير: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

ربيع النساء؟

التصويت في مصر