المدرسة الألمانية لراهبات القديش شارل بورومي بالإسكندرية تضع حجر أساس المبنى الجديد

تم في يوم ١١ / ١١ وبحضور السيد محافظ الإسكندرية وضع حجر أساس المبنى الجديد للمدرسة الألمانية لراهبات القديش شارل بورومي بالإسكندرية. وقد حضر هذا الحدث كل من الرئيسة العامة لراهبات القديس شارل بورومي الأخت ماريا يوليانا ومدير المدرسة والسفير الألماني بالقاهرة السيد يوليوس جيورج لوي.
وقد وجه السفير الألماني في كلمته الشكر إلى كل من مجلس الوزراء برئاسة المهندس شريف إسماعيل وإلى الدكتور أحمد سلطان، محافظ الإسكندرية على دعمهما لمشروع إنشاء المبنى الجديد للمدرسة. كما أضاف السفير لوي ان المانيا تمول مشروع إنشاء المبنى الجديد للمدرسة بما يزيد عن ثلاثمائة مليون جنيهاً مصرياً، الأمر الذي يعد بمثابة إشارة هامة، حيث تدعم ألمانيا بذلك الشباب المصري والمرأة المصرية الشابة وكذلك المدارس الألمانية في مصر التي تساهم بجزء كبير في المنظومة التعليمية المصرية، حيث تقدم هذه المدارس لتلاميذها تعليم وتدريب رفيع المستوى. كما يوجد في مصر سبع مدارس ألمانية من إجمالي عدد ١٤٠ مدرسة ألمانية خارج ألمانيا، وعليه فان مصر تحصل على الاستفادة الأكبر من النظام التعليمي الألماني الذي تقوم الحكومة الألمانية بتمويله في المقام الأول.
وتعد المدرسة الألمانية لراهبات القديش شارل بورومي بالإسكندرية ثاني أقدم مدرسة ألمانية في مصر؛ حيث تم إنشاؤها عام ١٨٨٤.