الإسهام الألماني في مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة

Menschenrechtsrat der Vereinten Nationen, Schweiz/Genf تكبير الصورة (© picture alliance)

مجلس حقوق الإنسان باللأمم المتحدة في جنيف

أعلنت الأمم المتحدة أن من بين أحد أهم أولوياتها حماية وتدعيم حقوق الإنسان، ويقوم مجلس حقوق الإنسان بدور محوري داخل نظام الأمم المتحدة. وكان قد تم إنشاء مجلس حقوق الإنسان في عام 2006 كمؤسسة تخْلُف لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة.

العضوية الألمانية

كانت ألمانيا عضواً مؤسسا من عام 2006 وحتى عام 2009. ويعتبر مجلس حقوق الإنسان بالنسبة لألمانيا المؤسسة الرئيسة الدولية لحماية حقوق الإنسان ولتطوير معايير حقوق الإنسان. منذ شهر يناير / كانون الثاني 2013 وحتى نهاية عام 2015 وألمانيا مجددا عضو المجلس، وفي 28 أكتؤبر / تشرين الأول 2015 تم إعادة انتخابها المباشر لولاية أخرى بـ174 صوتا من أصوات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وذلك عن الفترة من عام 2016 وحتى عام 2018.


شتاينماير خلال إلقاء خطابه أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة تكبير الصورة وزير الخارجية فرانك-فالتر شتاينماير خلال إلقاء خطابه أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة (© Photothek/Trutschel) شتاينماير خلال إلقاء خطابه أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة

حضر وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير افتتاح الجلسة الثامنة والعشرين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في 3 مارس / آذار 2015. وأكد في خطابه أمام المجلس أنه لا يمكن تفعيل حقوق الإنسان في ظل عدم وجود سلام – إلا أن العكس أيضا صحيح، فلا يمكن تحقيق السلام في ظل عدم وجود حقوق إنسان.

المزيد عن زيارة وزير الخارجية فرانك-فالتر شتاينماير لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة (باللغة الإنجليزية)

النص الكامل لخطاب وزير الخارجية الألماني أمام المجلس (باللغة الإنجليزية)

(حقوق الطبع محفوظة للخارجية الألمانية)